التاريخ والجغرافيا والسكان

العادات والمناسبات والعطلات

المناسبات العامة

رأس السنة الميلادية
تبدأ السنة الميلادية في شهر يناير / كانون الثاني، ونطلق على الأول من يناير “رأس السنة الميلادية”، وتغلق أغلب المحلات أبوبها في هذا اليوم، ويحصل الكثيرون على عطلة من العمل، ويكون لدى الأطفال عطلة مدرسية.

اليوم العالمي للمرأة
يوافق يوم الثامن من مارس / آذار اليوم العالمي للمرأة، ففي فترة السبعينات تحمس الكثيرون للعمل من أجل المساواة بين الجنسين ولكي تحصل المرأة على حقوقها. ومنذ عام 1972تحتفل النرويج سنويا باليوم العالمي للمرأة، غير أن الثامن من مارس لا يعد يوم عطلة رسمية.

عيد الفصح / عيد القيامة المجيدة
يأتي عيد الفصح ما بين شهر مارس / آذار وشهر أبريل / نيسان من كل عام، وتختلف مواعيد حلوله من عام إلى عام.
وعيد الفصح هو عيد ديني مسيحي، ولكن بالنسبة للكثيرين لا يعد عيد الفصح مناسبة دينية فقط حيث يعتبر بمثابة أيام عطلة إضافية بعد شتاء طويل.

وأيام خميس العهد وجمعة الآلام وأحد القيامة هي عطلات رسمية حيث تغلق المحلات أبوابها لعدة أيام، ويحصل الكثير من الناس على عطلة من العمل في تلك الأيام؛ أما الأطفال فلديهم عطلة مدرسية طوال فترة عيد الفصح، ويأخذ كثير من العاملين عطلة إضافية علاوة على العطلة الرسمية.

عيد الصعود وعيد العنصرة
يُحتفل بعيد الصعود بعد مرور 40 يوما على عيد الفصح. ويحتفل بعيد العنصرة بعد مرور 50 يوماعلى عيد الفصح. وهذان العيدان هما مناسبتان مسيحيتان، ويعد يوم الاحتفال بعيد الصعود واليوم الثاني لاحتفالات عيد العنصرة عطلات رسمية.

عيد العمال
يعتبر الأول من مايو / أيار هو اليوم العالمي للعمال.
ويشارك الكثيرون في هذا اليوم في مسيرات معبرين عن القضايا السياسية المهمة لهم.
الأول من مايو / أيار هو عطلة رسمية.

العيد الوطني
17.mai 17.mai 17.mai

السابع عشر من مايو / أيار هو اليوم الوطني للنرويج حيث نحتفل بحصول البلاد على دستورها الخاص في السابع عشر من مايو / أيار عام 1814.

ويوم السابع عشر من مايو / أيار هو يوم الأطفال في المقام الأول، حيث تشارك غالبية المدارس ورياض الأطفال في مواكب ومسيرات ملوحين بالأعلام النرويجية ومنشدين للأغاني. وفي هذا اليوم يتزين معظم الناس في اللباس، وتمشي في مقدمة المسيرات الفرق الموسيقية بأزيائها الخلابة، ويشارك الكثير من الأطفال بالعزف في تلك الفرق.

ويسمح للأطفال في يوم 17 مايو / أيار بأكل كل ما يودونه من النقانق والمثلجات، ويتشوق الأطفال بصورة كبيرة لهذا اليوم.

17 مايو / أيار هو يوم عطلة رسمية.

عيد الميلاد المجيد
وجبة عشاء عشية عيد الميلاد المجيد

يحتفل الكثيرون في النرويج بعيد الميلاد المجيد في شهر ديسمبر / كانون الأول، وهو عيد مسيحي يمثل ذكرى ميلاد يسوع المسيح.

ويعتبر عيد الميلاد واحتفالات عيد الميلاد تقليدا مهما لأغلب الناس، وهو احتفال عائلي في المقام الأول

توافق أعياد الميلاد أكثر الأوقات ظلاما خلال العام، ويرى الكثيرون أن هذا الاحتفال يمثل الضوء والدفء في أكثر الأوقات ظلاما وبرودة. وكان من الشائع حتى قبل أن تصبح النرويج بلدا مسيحيا بفترة طويلة إقامة احتفالات كبيرة في تلك الفترة، وربما يكون الأمر بمثابة إضاءة الظلام.

ونسمي يوم 24 من ديسمبر / كانون الأول عشية ليلة عيد الميلاد، ومن المعتاد فيها تناول الأكلات التقليدية في وجبة العشاء مع الأسرة، وتختلف التقاليد من منطقة إلى أخرى. وأغلب الناس لديهم تقاليدهم الخاصة والتي يرون أنه من المهم المحافظة عليها، ومن المعتاد تبادل الهدايا عشية ليلة عيد الميلاد – هدايا أعياد الميلاد.

وفي فترة ما قبل أعياد الميلاد يقوم الكثيرون بإرسال بطاقات المعايدة والرسائل الالكترونية للأصدقاء والأهل مهنئين ومتمنين لهم احتفالا سعيدا بأعياد الميلاد.

يحصل طلاب المدارس على عطلة طوال فترة أعياد الميلاد، ويأخذ الكثير من العاملين عطلة عن العمل.

تغلق المحلات أبوابها في بعض الأيام من فترة الاحتفال بأعياد الميلاد.

ليلة رأس السنة
Fyrverkeri

يحتفل الكثير من الناس في يوم 31 من ديسمبر / كانون الأول بليلة رأس السنة مع الأهل والأصدقاء. ويقوم الكثيرون بإطلاق الألعاب النارية، وفي منتصف الليل تتجلى مناظر رائعة عندما تضئ الشماريخ والألعاب النارية السماء المظلمة.

ولا تعد ليلة رأس السنة عطلة رسمية.

بعض المناسبات والتقاليد التي لا تندرج في التقويم

عيد الميلاد
طفل يحتفل بعيد ميلاده، ويقوم بإطفاء الشموع الموجودة على كعكة عيد الميلاد

من الشائع الاحتفال بعيد الميلاد، وخاصة الأطفال. وعلاوة على الحفلة العائلية، فيقوم الأطفال عادة بدعوة أصدقائهم من الروضة أو المدرسة لحضور حفلة عيد الميلاد.

وتحتفل الغالبية بعيد الميلاد في المنزل، غير أن البعض ينظمون حفلة في مكان آخر، مثل مطعم للبيتزا أو صالة سباحة أو مكان لنشاطات الأطفال.
يحمل المدعوون معهم هدية بسيطة للطفل المحتفى به.

الزفاف
Brudepar

هناك حوالي 23000 حالة زواج سنويا في النرويج. ويعقد البعض قرانهم في الكنيسة؛ بينما يختار آخرون إتمام الزواج في مكتب حكومي، كما يسمح أيضا بزواج الأشخاص من نفس الجنس.

ويحتفل غالبية المتزوجين بعقد قرانهم مع الأهل والأصدقاء.
ومن الشائع أن يقدم المدعوون لحفل الزفاف ومعارف العروسين والأهل هدايا للعروسين.

التعميد
يولد في النرويج حوالي 60000 طفل كل عام.
ويتم تعميد ما بين 50% و60% منهم في الكنيسة أثناء فترة رضاعتهم. ويصبح الطفل عند تعميده عضوا في الكنيسة. والوالدان هما اللذان يقرران مسألة تعميد الطفل من عدمه.

عادة ما يقام حفل عائلي كبير عند تعميد الطفل، وتقدم الهدايا للطفل المعمد.
أما بالنسبة للأطفال الذين لا يتم تعميدهم في الكنيسة، فعادة ما تقيم الأسرة حفلة غير دينية للطفل. ويشارك البعض في احتفال غير ديني منظم من قبل الجمعيات الإنسانية احتفالا بمنح الاسم؛ في حين يحتفل آخرون بطريقة عائلية بحتة.

سر التثبيت

عندما يبلغ الأطفال سن 15-14 سنة يحق لهم اختيار إتمام سر التثبيت.
وعند الخضوع لسر التثبيت فإن ذلك يعني رغبة الشخص في البقاء كعضو في الكنيسة، فسر التثبيت هو بمثابة وسيلة لتثبيت التعميد.

وفي العقود الأخيرة أصبح القيام بسر التثبيت الإنساني أكثر شيوعا، وهو ما يعني الاحتفاء بالشاب / الفتاة دون وجود أي محتوى ديني. وفي فترة ما قبل إجراء سر التثبيت يخضع الشاب / الفتاة إلى دورة تحضيرية، سواء في الكنيسة أو في منظمة عقائدية أخرى. ويتعلم الشاب / الفتاة في دورة الكنيسة عن الديانة المسيحية، ومناقشة الموضوعات الأخلاقية والمعنوية؛ أما في الدورة الخاصة بسر التثبيت الإنساني يتعلم الشباب / الفتيات عن الحرية الإنسانية، ومناقشة المعتقد، والمبادىء الأخلاقية، والجوانب المعنوية.

وعادة ما يقام احتفال كبير عند خضوع الشاب / الفتاة لسر التثبيت، وتقدم إليه / إليها الهدايا.

يخضع حوالي 60% من الشباب / الفتيات لسر التثبيت في الكنيسة؛ في حين يختار حوالي 20% منهم سر التثبيت الإنساني، بينما لا يقوم 20% بإجراء سر التثبيت.

الدفن
Kiste

يبلغ عدد الوفيات في النرويج حوالي 40000 شخصا في العام، ويدفن 90% منهم عن طريق الكنيسة، أي أن القس هو الذي يترأس مراسم الدفن.

وهناك طريقتان للدفن: دفن التابوت ودفن الجرة، ففي حالة دفن التابوت يوضع المتوفى في داخل التابوت، ويدفن تحت الأرض؛ أما عن دفن الجرة فيتم حرق الميت، ويوضع الرماد في جرة، وتدفن تحت الأرض.

وأصبح حرق الموتى أكثر انتشارا في النرويج عما كان عليه في السابق، حيث يتم اليوم حرق حوالي 40% من الموتى.

حقائق

1 كانون الثاني/يناير: يوم رأس السنة.

8 آذار/مارس: يوم المرأة العالمي.

آذار/مارس-نيسان/أبريل: عيد الفصح.

40 يوما بعد عيد الفصح: عيد الصعود.

50 يوما بعد عيد الفصح: عيد العنصرة.

1 مايو: يوم العمال العالمي

17 أيار/مايو: اليوم الوطني للنرويج.

24 كانون الأول/ديسمبر: عشية عيد ميلاد المسيح.

31 كانون الأول/ديسمبر: ليلة رأس السنة