الديمقراطية ومجتمع الرفاهية

مشاركة النرويج في المنظمات الدولية

تشارك النرويج كعضو في العديد من المنظمات الدولية وهو ما يؤثر على السياسة النرويجية، مثل منظمة الأمم المتحدة، ومنظمة حلف شمال الأطلسي (الناتو)، واتفاقية المنطقة الاقتصادية الأوروبية.

الأمم المتحدة

FN-flagget

الأمم المتحدة هي منظمة دولية تم تأسيسها في 24 أكتوبر من 1945، وتعمل الأمم المتحدة من أجل السلام والأمن العالميين، وتعد ساحة للنقاش بين مختلف دول العالم، ويبلغ عدد الدول الأعضاء فيها حاليا 193 دولة.

وتعمل الأمم المتحدة أيضا على تطبيق القانون الدولي والتطور الاقتصادي وحقوق الإنسان، وتلعب الأمم المتحدة دورا مهما كمنظمة تعمل على بناء السلام.
تمول الدول الأعضاء الأمم المتحدة عن طريق إسهامات مالية.
ولا تتمتع الأمم المتحدة بسلطة قانونية فعلية؛ ولذلك لا تعد قراراتها ملزمة قانونيا للدول الأعضاء.

حلف الناتو

NATO-landene (Kilde: Wikimedia Commons)منظمة حلف شمال الأطلسي هي تحالف دفاعي بين 28 دولة من أوروبا وأمريكا الشمالية، وقد تم تأسيس المنظمة في عام 1949، حيث تعهدت الدول الأعضاء بالدفاع المشترك عند تعرض إحدى الدول الأعضاء للغزو من قبل دولة أو عدة دول.

اتفاقية المنطقة الاقتصادية الأوروبية (اختصارا EØS)

النرويج ليست عضوا في الاتحاد الأوروبي؛ إلا أنها ملتزمة باتفاقيات التعاون الأوروبية والتي يطلق عليها اسم منظمة EØS (اتفاقية المنطقة الاقتصادية الأوروبية)، حيث تنظم الاتفاقية التجارة المشتركة، والعلاقات التجارية الأخرى بين الدول الأعضاء في المنظمة، فعلى سبيل المثال تمتثل النرويج لقواعد الاتحاد الأوروبي فيما يتعلق بشأن حرية التبادل التجاري للبضائع والخدمات والقوى العاملة ورأس المال.

EU- og EØS-området (Kilde: Wikicommons)البلدان الملونة باللون الأزرق أعضاء في الاتحاد الأوروبي.
أما النرويج وأيسلندا وليشتنشتاين (المناطق الملونة باللون الأخضر) ليسوا أعضاء في الإتحاد الأوروبي؛ إلا أنهم مشاركون في اتفاقية المنطقة الاقتصادية الأوروبية.

اتفاقية دول الشنغن

اتفاقية دول الشنغن هي اتفاقية تم بموجبها إلغاء الإجراءات الحدودية بين الدول الأعضاء وتعويضها بمعابر حدودية خارجية، وهو ما يعني اعتبار منطقة دول الشنغن كمنطقة موحدة يجب على الشخص الحصول على تأشيرة مسبقة للدخول إليها عبر معابرها الخارجية. ويستطيع المرء التنقل بحرية بين دول الشنغن عند دخوله لإحداها دون الخضوع لتفتيش الجوازات. (وقد تتغير هذه الإجراءات في حالات معينة؛ ولهذا فإن التوصيات من قبل السلطات النرويجية هي دائما أن يحمل المرء معه جواز سفره عند السفر إلى خارج البلاد).
وتم التوقيع على الاتفاقية في قرية شنغن في لوكسمبورغ في عام 1985، ويبلغ عدد الدول الأعضاء الحالي هو 27 دولة أوروبية.

الدول التي قامت بالتوقيع على اتفاقية الشنغن: Schengen-området (Kilde: Wikicommons)